حلب – صوت وصورة

سيطر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”, ليلة أمس على نقاط داخل مطار كويرس العسكري بريف حلب الشرقي الخاضع لسيطرة قوات النظام .
مراسل صوت وصورة في ريف حلب قال :” شن التنظيم صباح أمس هجوم على مطار كويرس العسك
ري غربي مدينة دير حافر بريف حلب الشرقي بغية السيطرة عليه, وبدء التنظيم هجومه بتفجير ثلاثة سيارات مفخخة يقودها انتحاريين من عناصره داخل مساكن الضباط تلاها قصف مدفعي وصاروخي من التنظيم تمكن بعدها من السيطرة على عدة مباني داخل اسوار المطار”.
وأضاف مراسلنا : ” أن قوات النظام المتواجدة داخل تل عران بريف حلب الشرقي, حاولت التقدم باتجاه قرية كبارة, وبلاط المسيطر عليها من قبل تنظيم الدولة لتخفيف الضغط عن قواتها داخل مطار كويرس العسكري والمحاصر منذ عاميين.”
تقدم التنظيم في مطار كويرس يقابله تراجع نسبي له على جبهة أم حوش بريف حلب الشمالي التي تشهد اشتباكات بين التنظيم وقوات المعارضة المسلحة .
فقد ذكر مصدر عسكري لمراسل صوت وصورة ” أن قوات المعارضة المنضوية في غرفة عمليات حلب, وتجمع أسود الشرقية استعادت السيطرة على كتلة المزارع الواقعة غربي بلدة أم حوش ونقاط أخرى داخل القرية كان التنظيم قد سيطر عليها في وقت سابق”.
تقدم المعارضة في كتلة المزارع جاء بعد اشتباكات أستمرت لعدة ساعات سقط خلالها العديد من القتلى, والجرحى من الطرفين وخاصة تنظيم الدولة الذي تكبد خسائر كبيرة في صفوف عناصره.
يذكر أن عناصر تابعين لتنظيم الدولة اشتبكت مع مقاتلي الجبهة الشامية في مدينة مارع ليلة أمس، ما أدى إلى مقتل 20 عنصراً من الجبهة، فيما فجر ثلاثة عناصر من التنظيم انفسهم بأحزمة ناسفة عند نقاط يتجمع فيها عناصر من الجبهة الشامية.

اترك رد