صوت و صورة – حلب

أعلنت و كالة “أعماق” الإعلامية التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”  عبر مواقع التواصل الاجتماعي , امس  , عن مقتل 24 عنصراً تابعين لقوات النظام السوري , بينهم إيرانيو الجنسية , خلال المعارك الجارية بينهم قرب قرية المقبلة المحاذية للمنطقة الصناعية بمحافظة حلب شمال سوريا , في محاولة لقوات النظام السيطرة على “تلة” وصفتها الوكالة بـ “الاستراتيجية” .
و اشار مراسل “صوت و صورة ” في حلب عن اندلاع معارك عنيفة , فجر الأربعاء , بين تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” و قوات النظام السوري المدعوم بمليشيات إيرانية , في شمال شرقي حلب , استمرت لسبع ساعات تقريباً , حاولت خلالها قوات النظام التسلسل عن طريق “تلة الطعانة” , إلا أن تنظيم الدولة استطاع اسر عناصر قوات النظام المتقدمة واعدمهم فوراً.

و أضاف المراسل : أن : التلة المذكورة التي حاولت قوات النظام التسلسل اتجاهها , سيطر عليها تنظيم الدولة في شهر أيار/مايو من العام الحالي , ومكنته من التمركز على أبواب حلب , حيث يبعد أقل من 3 كم , عن المنطقة الصناعية بحلب .
في سياق متصل , استهدف الطيران الحربي التابع لقوات النظام السوري مدينة الباب الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة بالريف الشرقي لمحافظة حلب , بعدة غارات جوية , أوقعت عدداً من القتلى و الجرحى في صفوف المدنيين حالات بعضهم خطرة , بعد عجز المشافي الميدانية في مدينة الباب عن تلقي المزيد من الحالات , نتيجة ارتفاع عدد الجرحى و شح المواد الطبية .

1623579331

اترك رد