خاص – صوت وصورة

تقدم تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” ليلة أمس في مناطق الدوة وقصر الحير بمحيط مدينة تدمر على حساب قوات النظام التي تخلت عن مواقعها .
مراسل صوت وصورة في مدينة تدمر أكد أن اشتباكات دارت في الليلتين الماضيتين بين التنظيم وقوات النظام , أجبرت عناصر النظام على الانسحاب من المنطقة باتجاه شركة ليد بمنطقة جحار.
وأشار مراسلنا أن تنظيم الدولة أستخدم الأسلحة الثقيلة ,والسيارات المفخخة في هجومه على قوات النظام, وفجر سيارة مفخخة ,أول أمس, استهدفت حاجز لقوات النظام في منطقة قصر الحير الغربي مما تسبب بسقوط قتلى وجرحى من عناصر الحاجز.
وقصف طيران النظام في اليومين الماضيين , مدينة تدمر الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية بالصواريخ ,وتركز القصف على محيط القصر العدلي مما تسبب بمقتل رجل مدني, وأضرار مادية بمنازل المدنيين.
قصف طيران قوات النظام على مدينة تدمر يأتي بعد هدوء تشهده المدينة منذ عدة أيام, وعودة تدريجية لبعض الخدمات إلى المدينة مثل الماء ,والكهرباء كما تم تسجيل عودة أكثر من 20 عائلة من أهالي المدينة الذين غادروها في بداية سيطرة تنظيم الدولة عليها باتجاه محافظة الرقة.

المنظمة مستقلة تماماً لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.