• دخول ايران لمنطقة الصراع ليس جديد و المنطقة منذ الاف السنين مطمع للامبراطورية الفارسية .
  • ايران تعتبر ان لها الحق في فلسطين لأنها كانت جزء من امبراطوريتها .
  • ايران تعتبر أن اليمن كانت أيضا تابعة للفرس قبل الإسلام .
  • المطامع الايرانية لم تبدأ في 1979 بل منذ مقتل عمر بن الخطاب
  • ايران تتخذ التشيع مطية لإعادة امجاد امبراطوريتهم و لديهم مسالك ملتوية في هذا الامر
  • حجة ايران مثل حجة اليهود بالمطامع القديمة و ان الأراضي التي يحاولون السيطرة عليها هي كانت تابعة للفرس
  • ايران تحالفت مع الأسد لنشر التشيع و فتحت مدارس شيعية و حاولت السيطرة عن طريق التجارة
  • الإيرانيين لا يسيطرون على الأسد ولكن يدعمونه و يتحالفون معه فقط
  • فلسطين قلب العالم و مصر و الشام جناحيهما و من يسيطر عليها يسيطر على العالم
  • أمريكا لم يعد لديها القدرة على ارسال الجيوش حول العالم
  • نجح أسامة بن لادن بعد 11 سبتمبر في جر أمريكا لحرب برية في افغانستان
  • أمريكا عرفت ان المجاهدين سيسيطرون على الفراغ بعد أمريكا
  • أمريكا لن تستطيع القضاء على القاعدة عن طريق الطائرات بدون طيار و الصواريخ الموجهة
  • أمريكا طوعت ايران و اطلقت يدها في العراق و سوريا و لبنان و اليمن
  • أمريكا تريد جر ايران لحرب مع القاعدة و هي تعلم ان هلاك ايران في حربها مع المجاهدين
  • لم تدخل ايران في حرب بجنودها في سوريا او العراق و ايران تهرب من مواجهتنا عن طريق الميليشيات
  • أبو مصعب الزرقاوي هو الذي فتح حرب ايران الحقيقية قبل اوانها
  • كل ما يجري هو تآمر على اهل السنة
  • على اهل السنة فهم الواقع بشكل صحيح و ترك ما يسمعونه من الحكام
  • يجب على اهل السنة الالتفاف حول المجاهدين و هم لا يطلبون شيء سوى الالتزام بكتاب الله
  • الاحداث التي ستجري في الشام سيليها عز و كرامة للمسلمين لم يقرؤوه سوى في التاريخ
  • نحن لن نستجر ايران للحرب و لكن نكتفي بقطع اياديها في المنطقة
  • اذا استدعى الامر سوف نخلق بلبلة في ايران عن طريق المضطهدين داخل ايران
  • حكام الخليج يحاربون الحوثيين و يدعمون الحكومة العراقية و هذا كذب و نفاق
  • أمريكا سوف تنقلب على حكام الخليج اذا انتهت المصلحة
  • كل العواصم المحيطة بدمشق تتأثر طردا بما يحصل في دمشق
  • توجيهات ايمن الظواهري كانت على دعم و توجيه ثورات الربيع العربي
  • شعوب المنطقة لن تستطيع الخلاص الا بإنشاء جيوش خاصة بها
  • كل الحلول السياسية فاشلة
  • حتى الاخوان المسلمين الذين تماهوا مع السياسات الغربية و قبلوا بانتخابات انقلب الغرب عليهم و السيسي مجرد اداة
  • يجب على الاخوان المسلمين العودة إلى أصولهم الأولى وحمل السلاح
  • نحن نختلف كثيرا عن الاخوان المسلمين و فكرنا اخذناه من الكتاب و السنة و لكن تنظيم القاعدة اهتم بالجهاد
  • حسن البنا نهل من نفس المعين الذي نهلنا منه
  • الاخوان المسلمين انحرفوا و الإسلام لا يقبل ان ندخل برلمان و نقسم على احترام الدستور
  • أتمنى أن يأتي يوم و تستمد شعوب المنطقة الصمود الاسطوري لأهل الشام
  • حينما رآنا الناس على حقيقتنا و عايشونا علموا ان ما يقال علينا افتراء و كذب
  • طلب فك ارتباطنا بالقاعدة لا معنى له فأمريكا تحارب كل من يخرج عن سلطتها
  • لا نسعى للحكم و حينما تقوم حكومة إسلامية راشدة سوف نكون جنود فيها
  • يجب على الحكومة ان تضمن حقوق المهاجرين فهم كان لهم دور كبير في الصراع
  • نسبة المهاجرين في جبهة النصرة ما يقارب 30%
  • جماعة الدولة لا يصح ان نقضي عليهم و نصفهم و لكن علماء ثقاة اصدروا فتوى بأنهم خوارج
  • الخوارج هم من يكفرون الناس بالذنوب و يكفرون الخصوم و لديهم استباحة للدم
  • هم يكفروننا و لكن نحن لا نكفرهم
  • في فترة أبو مصعب الزرقاوي و في بداية اعلان الدولة كان هناك التزام و لكنهم تركوا الالتزام بأوامر الدكتور ايمن من ناحية عدم التفجير في المساجد
  • الدولة تقتل أي شخص ممكن ان يؤثر عليهم حتى بدون دليل
  • انا لم اضع يدي في يد أبو بكر البغدادي الا عندما قال ان في رقبته بيعة للدكتور ايمن
  • حينما وقع الخلاف بين الدولة و القاعدة تنكر البغدادي للبيعة و نقض العهود
  • راح اكثر من 700 قتيل في الشرقية في قتال الدولة
  • اهل الشرقية قدموا تضحيات كبيرة في قتال الدولة
  • نحن نرفض الخلافة التي اعلنها جماعة الدولة و هي غير شرعية و رفضها العلماء
  • قدموا خدمات لأمريكا في محاربة القاعدة ” من حيث لا يشعرون “
  • هناك فارق كبير بين جماعة الدولة في العراق و جماعة الدولة في الشام
  • في العراق لديهم إصرار على قتال الرافضة أما في سوريا ليس لديهم إصرار على قتال النصيرية
  • الدولة لديها مشروع في الشام و لكن ليس بأهمية العراق و هم يأخذون الأموال من الشام ليمولوا معارك العراق
  • جماعة الدولة لديهم عمل متميز في محاربة الروافض في العراق
  • ليس هناك حل منظور بيننا و بين جماعة الدولة في الوقت الحالي
  • نأمل أن يتقووا بنا و ونتقوى بهم
  • اذا لم يعد جماعة الدولة الا رشدهم فليس بيننا وبينهم ألا قتال
  • معركة دمشق قادمة لا محالة
  • هناك محاولات للحلول السياسية و سوف تبوء بالفشل
  • كل التنظيمات السياسية في الخارج ليس لها مكان الا الفنادق و الاعلام
  • اعتذر للمجاهدين على التخفي لأسباب امنية لو علموها لعذرونا
نحن مجموعة من الناشطين الحقوقيين وبعد ملاحظتنا لقلة الجهات التي توثيق الانتهاكات المرتبكة بحق المدنيين في سوريا، قررنا إنشاء هذه المنظمة و التي تختص بتوثيق الانتهاكات المرتكبة من قبل جميع الجهات للعمل على محاسبتهم من قبل المجتمع الدولي. المنظمة مستقلة تماماً لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها.

اترك رد