دورية تابعة للشرطة الإسلامية في الرقة

خاص – الرقة تذبح بصمت

استمر تنظيم ” داعش ” منذ اسابيع وحتى الآن عبر جهاز الحسبة بالاعتقالات العشوائية في مدينة الرقة رغم عدم وجود سبب مقنع لهذه الإعتقالات والتي شملت عدد كبير من شباب المدينة معظمهم خرج خلال أيام والقسم الآخر بقي طويلاً .

مراسل الرقة تذبح بصمت افاد ان التنظيم أمس قام باعتقال شاب في أحد أحياء المدينة بتهمة التجول ليلا وعدم حمله الهوية الشخصية وتم اقتياده إلى مقر الحسبة وأفرج عنه صباح اليوم .

وأضاف أن معظم المفرج عنهم والذين طلبو عدم ذكر اسمائهم قالو : ان تنظيم داعش يستخدم اسلوب جديد مع المدنيين داخل سجونه فهو يعاملهم بطريقة جيّدة ولا يتم تعذيبهم , بل يقوم شرعيي التنظيم وبعض السجناء بإقناع الشباب للإنضمام إلى التنظيم للدفاع عن الدين وأن المعركة ضد الإسلام الأمر الذي رفضه عدد كبير من الشباب وهو مادفع التنظيم للإستمرار باعتقالهم .

وفي السياق نفسه أكد أن التنظيم يقوم بإستجرار الشباب بالمبالغ المالية وعرض الزواج عليهم وتقديم المساعدات الإغاثية لأهل الشاب في حين وافق على الإنتساب .

وتأتي حملة الإعتقالات هذه بعد الشائعة التي بثها بعض المناصرين للتنظيم انه سيتم اصدار قانون التجنيد الاجباري والذي دفع بالكثير من الشباب في المدينة بالتفكير للخروج والهرب إلى أماكن لا تخضع لسيطرته , مما دفع بعض أئمة المساجد لتكذيب الخبر على منابرهم .
 

نحن مجموعة من الناشطين الحقوقيين و بعد ملاحظتنا لقلة الجهات التي تقوم بتوثيق الانتهاكات المرتبكة بحق المدنيين في سوريا ، قررنا إنشاء هذا المشروع و الذي يختص بتوثيق الانتهاكات المرتكبة من قبل جميع الجهات في النزاع الدائر في سوريا بحق المدنيين بشكل احترافي ، المشروع يقوم بتوثيق جميع انواع الانتهاكات للعمل على محاسبة الجهات التي قامت بهذه الانتهاكات من قبل المجتمع الدولي ،، المشروع مستقل تماماً لا يتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها .

اترك رد