أعدم تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش” , اليوم , رجلاً يبلغ من العمر 52 سنة , يُدعى “مرعي حسين العلي” في مدينة منبج الخاضعة لسيطرة التنظيم , في ريف حلب الشمالي , بتهمة الكفر وسب الرسول , وذلك عن طريق قطع راسه , في أحد الأسواق الشعبية في المدينة , بظل تجمهر عدد من المدنيين , ليكون عبرة لغيره حسب ما أعلن أحد عناصر التنظيم في مكبرات الصوت .

وبين شاهد عيان من المدينة فضل عدم ذكر اسمه , لمشروع صوت وصورة, أن جهاز الحسبة التابع للتنظيم , اعتقل سيدة مسنة طالبت الحاضرين بانتفاضة شعبية ضد التنظيم بعد عملية الإعدام , لحفظ دماء ابناء المدينة وايقاف الإعدامات التي ينفذها التنظيم ,
ليقوم عناصر الحسبة بعدها باعتقال السيدة , واقتيادها إلى المحكمة الشرعية في منبج , بتهمة الردة والتحريض على قتال التنظيم .

يذكر أن تنظيم الدولة “داعش” بث بالأمس تسجيل مصور يظهر فيه قيام عناصر التنظيم في مدينة منبج بقتل ثلاثة أشخاص رمياً بالرصاص بتهمة الإفساد بالأرض.

mmm_small

المنظمة مستقلة تماماً لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها.

Leave a Reply

Your email address will not be published.