قطع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” , أمس , يد أحد عناصره في منطقة سد تشرين بريف محافظة حلب الشرقي .

و بثت صفحات مقربة من التنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لتخدير و قطع يد العنصر الذي أتهموه بالسرقة في بياناً ألقاه الطبيب الذي قام بقطع اليد .

قطع يد

نحن مجموعة من الناشطين الحقوقيين وبعد ملاحظتنا لقلة الجهات التي توثيق الانتهاكات المرتبكة بحق المدنيين في سوريا، قررنا إنشاء هذه المنظمة و التي تختص بتوثيق الانتهاكات المرتكبة من قبل جميع الجهات للعمل على محاسبتهم من قبل المجتمع الدولي. المنظمة مستقلة تماماً لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها.

اترك رد