شهدت المنطقة المحيطة بجبل شاعر بريف حمص الشرقي , صباح اليوم ,اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والدبابات بين قوات النظام وتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” , وذلك للسيطرة على حقل شاعر للنفط والغاز الخاضع لسيطرة التنظيم .

و أفاد مصدر مطّلع , فضّل عدم ذكر إسمه , لمشروع صوت وصورة , أن المنطقة تعرضت لتبادل القصف المدفعي وقذائف الهاون وراجمات الصواريخ, أدت لوقوع عدد من القتلى والجرحى من الطرفين , وذلك في محاولة للقوات النظامية استعادة السيطرة على حقل شاعر .
وتابع المصدر , أنّه تم نقل جرحى التنظيم إلى مدينة الرقة , , و أن الأنباء الأولية تشير إلى تقدم القوات النظامية في المنطقة, حيث قامت صفحات مؤيدة بنشر أخبار تفيد بمقتل عدد من عناصر التنظيم .

يذكر أيضاً أن حقل شاعر يعتبر من أكبر حقول النفط والغاز في سوريا ,وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في نهاية شهر أكتوبر من العام المنصرم , عن إحكام سيطرة مقاتليه على قرية جحار و شركة مهر لضخ الغاز, و قتل عدد كبير من القوات النظامية.

نحن مجموعة من الناشطين الحقوقيين وبعد ملاحظتنا لقلة الجهات التي توثيق الانتهاكات المرتبكة بحق المدنيين في سوريا، قررنا إنشاء هذه المنظمة و التي تختص بتوثيق الانتهاكات المرتكبة من قبل جميع الجهات للعمل على محاسبتهم من قبل المجتمع الدولي. المنظمة مستقلة تماماً لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها.

اترك رد