42 شهيد مدني وثلاث قتلى من داعش بغارات التحالف في الرقة.

ارتقى مساء امس 42 شهيداً مدنياً في مدينة الرقة جراء استهداف طيران التحالف الدولي بناء سكني في حارة البدو في القسم المتبقي من المدية تحت سيطرة داعش.

وذكر مراسل صوت وصورة في المدينة, غارة جوية من طيران التحالف استهدفت بناء يتواجد به مجموعة عوائل معظمهم من الأطفال والنساء. وأدت الغارة لاستشهاد 42 مدنياً لا تزال جثهم تحت الانقاض, بينما استطاع الأهالي انقاذ 3 اشخاص كانوا متواجدين بجانب البناء.

وبالسياق, أُصيب 9 مدنيين بجروح نتيجة قذائف مدفعية مصدرها مدفعية مليشيا قسد تساقطت على الاحياء التي لاتزال خاضعة لسيطرة تنظيم داعش.

كما نفذ طيران التحالف غارة جوية استهدفت سيارة تقل 3 عناصر من تنظيم داعش في حي الثكنة ادت لتدمير السيارة بشكل كامل.

وأورد مراسل صوت وصورة في المدينة عن انتشار روائح كريهة نتيجة تكدس الجثث في الشوارع وصعوبة الوصول إليها كونها تحت مرمى قناص داعش.

يذكر أن طيران التحالف ينفذ عشرات الطلعات الجوية يومياً على مدينة الرقة, كما يتم استهداف المدينة بالقذائف المدفعية طوال اليوم. ويعتمد التحالف الدولي على احداثيات تُرسل له من قبل مليشيا قسد.

أغيد الخضر

مُدون ومحرر سوري، من مواليد مدينة البوكمال في ريف ديرالزور، حاصل على شهادة الليسانس من كلية الآداب قسم اللغة العربية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.