استشهاد 15 مدنياً أثر غارات جوية من الطيران الروسي في ديرالزور

استشهد 15 مدنيّاً معظمهم من عائلة واحدة وأُصيب العشرات اليوم الخميس، أثر غارات جوية من الطيران الحربي الروسي استهدفت محيط ناحية التبني في ريف ديرالزور الغربي موقعاً مجزرة بحق المدنيين.

 

وفي التفاصيل التي أوردها مراسل صوت وصورة, أن الطيران الروسي استهدف قرى معدان عتيق و مدخل التبني وشيحا, موقعاً 12 شهيداً من عائلة حمود فرحان الدرويش وهي عائلة نازحة من مدينة ديرالزور, اضافة لثلاث اخوة من عائلة البعاج وعدد من الاشخاص في عداد المفقودين. كما شهدت قرى وبلدات الناحية حركة نزوح للأهالي بعد الحملة الجوية التي يشنها الطيران الروسي على ريف الرقة الشرقي وريف ديرالزور الغربي.

 

وفي السياق, استهدف طيران التحالف مشفى عائشة مساء أمس في مدينة البوكمال مما الحق اضرار في هيكل البناء وموقعاً عدد من الإصابات في صفوف المدنيين حالة بعضهم خطيرة.

نحن مجموعة من الناشطين الحقوقيين وبعد ملاحظتنا لقلة الجهات التي توثيق الانتهاكات المرتبكة بحق المدنيين في سوريا، قررنا إنشاء هذه المنظمة و التي تختص بتوثيق الانتهاكات المرتكبة من قبل جميع الجهات للعمل على محاسبتهم من قبل المجتمع الدولي. المنظمة مستقلة تماماً لا تتبع لأي جهة عسكرية أو سياسية سواءً خارج سوريا أو داخلها.

اترك رد